ريال مدريد يواجه تحديًا جديدًا بسبب فيروس كورونا!

GOAL [1] 0 تعليق 1 ارسل طباعة تبليغ حذف

يواجه ريال مدريد مجددًا تحديًا بسبب فيروس كورونا، ولكن هذه المرة بشقه الإيجابي، والحديث هنا يكمن عن عودة الجماهير لمدرجات سانتياجو برنابيو.

وخلال فترة الكورونا، توقف اللعب في سانتياجو برنابيو لإجراء إصلاحات على هذا الملعب التاريخي، قبل أن تتم العودة له منذ أسابيع قليلة بعد غياب دام سنة ونصف.

الحضور الجماهيري في معقل الملكي كان مقتصرًا على 25 ألف مشجع بحد أقصى، لكن الآن يمكن أن يمتلئ الملعب عن آخره مجددًا بعد قرار السلطات الإسبانية بالسماح بالسعة الكاملة في ملاعب الليجا.

هذا الأمر يمثل تحديًا من نوع خاص لإدارة ريال مدريد خصوصًا وأن كافة مدرجات الملعب لم تكتمل بها أعمال البناء بعد.

أزمة الإصابات مستمرة.. غياب جديد في ريال مدريد أمام إسبانيول

وبحسب شبكة "ABC" فإن ريال مدريد يعمل حاليًا من أجل السماح لـ71 ألف مشجع بحضور مباراة أوساسونا التي ستكون أولى مباريات الملكي المحلية بملعبه بعد التوقف الدولي المقبل.

المدرج الجنوبي لن يستقبل الجماهير، هذا مؤكد، بينما العمل على قدم وساق من أجل تمكين المدرج الشمالي وعلى جانبي الملعب من استقبال الجماهير بالسعة الكاملة.

سابقًا، نجحت إدارة فلورنتينو بيريز في الخروج من الأزمة الاقتصادية المترتبة على الكورونا بنجاح منقطع النظير، والآن تود أن تنجح في هذا التحدي للحصول على أقصى دعم جماهيري ممكن.

ويتسع ملعب سانتياجو برنابيو إلى 81 ألف مشجع، وباستثناء المدرج الجنوبي المؤكد عدم جاهزيته الآن، يمكن إن نجح النادي في تجهيز بقية المدرجات أن يصل إجمالي الحضور بين 67 ألف إلى 71 ألف مشجع.

اخلاء مسئولية! : هذا المحتوى لم يتم انشائة او استضافته بواسطة موقع اخبار الكورة و اي مسؤلية قانونية تقع على عاتق الموقع مصدر الخبر : GOAL [1] , يتم جمع الاخبار عن طريق خدمة ال RSS المتاحة مجانا للجمهور من المصدر : GOAL [1] مع الحفظ على حقوق الملكية الخاصة بمصدر الخبر.

أخبار ذات صلة

0 تعليق