ثورة سولشاير تكلف مانشستر يونايتد نقطتين أمام إيفرتون

GOAL [2] 0 تعليق 0 ارسل طباعة تبليغ حذف

سقط مانشستر في فخ التعادل أمام إيفرتون، في المباراة التي أقيمت على ملعب "أولد ترافورد" في افتتاح منافسات الجولة السابعة من بطولة الدوري الإنجليزي.

دخل مانشستر يونايتد المباراة دون البرتغالي كريستيانو رونالدو وبوجبا وسانسو، وذلك من أجل المداورة والاعتماد أكثر على جميع عناصر الفريق كما وضح سولشاير قبل اللقاء.

وشهدت المباراة هدفين موقفة بأقدام أنتوني مارسيال وأندروس تاونسيند، وهدف ألغي لإيفرتون في الدقائق الأخيرة بداعي التسلل، لتنتهي بالتعادل الإيجابي، هدف لمثله.

يونايتد أبى أن ينتهي الشوط بالتعادل وتمكن من افتتاح أهداف المباراة في الدقائق الأخيرة من الشوط الأول، بعد هجمة منظمة من لاعبي مانشستر يونايتد وتمريرة بينيه متقنه من برونو فيرنانديش، ليسددها  الفرنسى أنتونى مارسيال مباشرة، في الدقيقة 43.

ليضرب فيرنانديش رقم جديد مع اليونايتد ويصبح أكثر لاعب في الدوري الإنجليزي يساهم بشكل مباشر في أهداف فريقه بـ 20 تمريرة حاسمة منذ انضمامه في فبراير 2020.

وخلال الشوط الثاني، إيفرتون تمكن أخيرًا من ترجمة محاولاته على المرمى إلى هدف بأقدام أندروس تاونسيند في الدقيقة 65، عن طريق هجمة مرتدة  أنهاه عبدولاي دوكوري بتمريرة بينية متقنة بإتجاه زميله أندروس تاونسيند المنطلق بشكل منفرد داخل منطقة الجزاء والذي استقبل الكرة بتسديدة أرضية قوية في أقصى الزاوية اليمنى للمرمى ليحتقل على طريقة كريستيانو رونالدو الشهيرة.

وبهذه النتيجة، رفع مانشستر يونايتد رصيده إلى 14 نقطة من 7 مباريات، ليصعد إلى المركز الثاني في جدول ترتيب الدوري الإنجليزي في انتظار باقي مباريات الجولة.

فيما ارتفع رصيد إيفرتون هو الآخر إلى النقطة 14 ليصعد إلى المركز الثالث في جدول ترتيب الدوري الإنجليزي.

 

اخلاء مسئولية! : هذا المحتوى لم يتم انشائة او استضافته بواسطة موقع اخبار الكورة و اي مسؤلية قانونية تقع على عاتق الموقع مصدر الخبر : GOAL [2] , يتم جمع الاخبار عن طريق خدمة ال RSS المتاحة مجانا للجمهور من المصدر : GOAL [2] مع الحفظ على حقوق الملكية الخاصة بمصدر الخبر.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق