تحدوا الصليبي والكسور والارتجاج .. لاعبون ضحوا بأنفسهم من أجل فرقهم!

GOAL [2] 0 تعليق 0 ارسل طباعة تبليغ حذف

"حين تشعر بإصابة، اخرج فورًا من الملعب"، هذه هي النصيحة الطبية الأولى التي يتلقاها لاعبو كرة القدم حول العالم، حتى لا يعرضوا أنفسهم للخطر بتفاقم الإصابات.

مجرد الشعور بإصابة من أي نوع كفيل بخروج اللاعب من المستطيل الأخضر، خوفًا عليه من أي تبعات غير محمودة.

إلا أن العديد من اللاعبين خالفوا هذه النصيحة، وقرروا الاستمرار واللعب حتى بعد تعرضهم لإصابات في غاية الخطورة.

البرازيلي داني ألفيش ظهير نادي برشلونة أعاد إلى الأذهان العديد من نجوم كرة القدم الذين لعبوا رغم الإصابة.

ألفيش، وفي مباراة برشلونة وليفانتي التي أقيمت لحساب الجولة 31 من الدوري الإسباني، تعرض لإصابة بعد مرور 16 دقيقة فقط، لكنه أصر على الاستمرار في الملعب، حتى خرج أخيرًا في الدقيقة 81.

ألفيش تحامل على نفسه، والتقطته الكاميرات بعد المباراة وهو يعرج للخروج من ملعب "سيوتات دي فالنسيا"، أثناء توجهه إلى حافلة برشلونة.

ألفيش دخل ضمن قائمة طويلة من النجوم الذين تحدوا الإصابة ولعبوا وهم يعانون بشدة حتى يساعدوا فرقهم.

اخلاء مسئولية! : هذا المحتوى لم يتم انشائة او استضافته بواسطة موقع اخبار الكورة و اي مسؤلية قانونية تقع على عاتق الموقع مصدر الخبر : GOAL [2] , يتم جمع الاخبار عن طريق خدمة ال RSS المتاحة مجانا للجمهور من المصدر : GOAL [2] مع الحفظ على حقوق الملكية الخاصة بمصدر الخبر.

أخبار ذات صلة

0 تعليق