حوار - فيتوريا: فيريرا وسواريش ساعداني.. والأندية المصرية لا تترك لاعبيها للاحتراف الخارجي

فالجول [1] 0 تعليق 0 ارسل طباعة تبليغ حذف

موقع اخبار كورة - تحدث روي فيتوريا المدير الفني لمنتخب مصر، عن تجربته منذ توليه قيادة الفراعنة، وأبرز التحديات التي تواجهه.

فيتوريا أجرى حوارًا مطولًا مع صحيفة "أو جوجو" البرتغالية واسعة الانتشار، وناقش خلالها العديد من الأمور.

ويتولى فيتوريا تدريب منتخب مصر منذ يوليو الماضي خلفًا لـ إيهاب جلال، وقاد مصر للفوز في 3 مباريات ودية خاضها، آخرها على حساب بلجيكا قبل كأس العالم مباشرةً.

وفيما يلي نص الحوار مع الصحيفة البرتغالية:

س: كيف تلقيت العرض لتدريب منتخب مصر؟

فيتوريا: "بعد محادثات غير رسمية، قررت تولي تدريب منتخب مصر لأنه تحدٍ جديد، أردت تدريب منتخب وطني".

س: ما هدفك مع مصر خصوصًا أنك وقّعت على عقد لـ 4 سنوات؟

فيتوريا: "في كرة القدم ليس هناك أي شيء مؤكد بشأن قضاء مدة العقد كاملة، النتائج هي ما تحدد دائمًا. أعجبتني رغبتهم في التعاقد معي لمدة 4 سنوات، وهدفنا الحالي هو التأهل لنهائيات كأس الأمم الإفريقية ونهائيات كأس العالم. منتخب مصر طموح، وهذان هما الهدفان الرئيسيان".

س: هل لديك مسؤولياتك أكثر من مجرد مدير فني؟

فيتوريا: "مسؤوليتي الأساسية هي إدارة المنتخب الأول. خلافًا لذلك، يمكن أن أساهم في المساعدة على تطوير كرة القدم المصرية. أحب أن أمتلك رؤية بعيدة المدى، أود المساهمة بمعرفتي لمساعدة الكرة المصرية".

س: هل تتعاون مع الأندية المصرية؟

"أول شيء فعلته كان قيامي بزيارات لأندية الدوري المصري لأفهم الجوانب الإيجابية وكذلك المشاكل التي يشعر بها كل نادٍ. بمجرد حصولي على تلك الصورة، ووفقًا لأفكاري، بدأنا في وضع مشاريع للتطوير. التغيير يجب أن يكون مطلبًا جماعيًا وليس مسؤولية مدرب المنتخب أو اتحاد الكرة فقط".

س: هل ساعدك جيسوالدو فيريرا مدرب الزمالك؟

فيتوريا: "البروفيسور جيسوالدو لديه خبرة هائلة، ويمتلك رصيدًا كبيرًا في مصر، فاز بالدوري العام الماضي، وأتبادل معه وجهات النظر بشكل مستمر. لقد أخبرني بطبيعة النادي والكرة المصرية. ساعدني ذلك عند وصولي لـ مصر، خصوصًا أن ريكاردو سواريش كان مع الأهلي أيضًا وقد تحدثت معه".

س: لقد خلفت كارلوس كيروش في المهمة، هل تحدثت إليه؟

فيتوريا: "لدي أقصى الاحترام للبروفيسور كارلوس كيروش، لكني حرصت على جمع المعلومات بنفسي لتكوين صورتي الخاصة. لو استمعنا إلى الكثير من الناس، فقد تؤثر علينا آراؤهم. تحدثت مع البروفيسور نيلو فينجادا الذي كان يعمل في الاتحاد، وقد أمدني بالمعلومات".

س: درّبت منتخب مصر في 3 مباريات، فما الانطباع الذي حصلت عليه؟

فيتوريا: "حصلت على انطباع إيجابي. كنت قد سمعت أن اللاعبين يعانون من مشاكل ذهنية، لكن انطباعي الأول كان مذهلًا. اللاعبون أظهروا التزامًا يُقتدى به، أكن لهم الإشادة".

س: إلى أين يمكن أن يصل منتخب مصر في السنوات المقبلة؟

فيتوريا: "أغلب منتخبات إفريقيا تمتلك لاعبين محترفين في أوروبا، لكننا نفتقد لاتصال حقيقي بالكرة الأوروبية، لدينا لاعبان اثنان فقط تحت 26 عامًا يلعبان في أوروبا، ولذلك سيتوجب علينا القيام بالكثير من العمل خصوصًا في الدوري المحلي، يجب أن نطور اللاعبين، وهم يمتلكون الإمكانيات بالفعل".

س: هل تدفع مصر ثمن أن أنديتها تملك المال الكافي للاحتفاظ بأفضل اللاعبين في البلاد؟

فيتوريا: "بعض الشيء. بيراميدز والزمالك والأهلي وفيوتشر لا يجعلون من رحيل لاعبيهم سهلًا. واللاعب أيضًا يحظى بحياة مميزة، ويعيش في بلده، وناديه يتمتع بمتابعة وجماهيرية كبيرة، ولهذا من المفهوم أنهم لا يرغبون في الاحتراف".

س: بجانب صلاح، الذي يعد أحد أفضل لاعبي العالم، هل يمكنك الإشادة إلى لاعبين آخرين في منتخب مصر؟

فيتوريا: "صلاح رمز كبير بسبب جودته الهائلة، إنه قائد في الملعب وخارجه وقد تحدثنا عن ذلك بالفعل. إنه لاعب متميز في المجمل. ثم لدينا محمد النني لاعب أرسنال، وعمر مرموش لاعب فولفسبورج، لديه 23 عامًا ويمتلك موهبة كبيرة. مصطفى محمد مهاجم نانت يبلغ 24 عامًا ولديه جودة مميزة. هؤلاء يلعبون في الخارج. أمّا محليًا فنمتلك لاعبين شبان يمكنهم المساهمة ويحتاجون اكتساب الخبرة مثل الظهير أكرم توفيق، وقلب الدفاع محمد عبد المنعم، ولاعب الوسط إمام عاشور، والمهاجم زيزو. هناك الكثير من اللاعبين القادرين على اللعب في أوروبا".

اخلاء مسئولية! : هذا المحتوى لم يتم انشائة او استضافته بواسطة موقع اخبار الكورة و اي مسؤلية قانونية تقع على عاتق الموقع مصدر الخبر : فالجول [1] , يتم جمع الاخبار عن طريق خدمة ال RSS المتاحة مجانا للجمهور من المصدر : فالجول [1] مع الحفظ على حقوق الملكية الخاصة بمصدر الخبر.

أخبار ذات صلة

0 تعليق