مدحت صالح ضيف منى الشاذلي في برنامجها بمهرجان العلمين 2024

كورة بلس 0 تعليق 1 ارسل طباعة تبليغ حذف

موقع اخبار كورة - أسدل الستار عن تفاصيل الدورة الثانية من مهرجان مدينة العلمين والذي شهد مجموعة كبيرة من الفعاليات الهامة، والذي من المقرر أن تنطلق فعالياته في الفترة من 11 يوليو الجاري إلى 30 أغسطس المقبل، والذي يُعد من أكبر المهرجانات الترويجية العالمية لإحدى أهم وأبرز المدن الساحلية والترفيهية على مستوى العالم.

وتستعد الإعلامية منى الشاذلي لتقديم حلقة خاصة من برنامجها "معكم"، وذلك في مدينة العلمين الجديدة.

ونشرت الصفحة الرسمية لمهرجان العلمين الجديدة، بوستر الحلقة التي سيحل ضيفا فيها النجم مدحت صالح، وجاء كالتالي:"نجم الموسيقى العربية مدحت صالح في ضيافة الإعلامية منى الشاذلي وحلقة خاصة من برنامج "معكم" ضمن فعاليات النسخة الثانية من مهرجان العلمين الجديدة، علشان نعيش ليلة مميزة، ونستمع لمجموعة من أفضل أغاني الفنان الكبير مدحت صالح".

طالع أيضًا:

صلاح والأهلي والزمالك أبرز الناعيين لأحمد رفعت

بريمير يكشف موقفه من الرحيل عن يوفنتوس

وكشف مهرجان العلمين عن إطلاق جوائز مهرجان نَبْتَة للطفل لعام 2024، وهي مسابقة مخصصة للمحتوى العائلي والخاص بالأطفال تهدف هذه المسابقة إلى دعم وتشجيع الإبداع في المحتوى الموجه للطفل والأسرة، من خلال توفير منصة للشركات وصانعي المحتوى الموهوبين لعرض أعمالهم الفريدة والمتميزة.

ومن المقرر أن يشهد مهرجان العلمين إحياء 10 حفلات غنائية لكبار النجوم في مصر والوطن العربى، أبرزهم: محمد منير، عمرو دياب، كاظم الساهر، تامر عاشور، ويجز، كايروكى، وغيرهم من الفنانين.

نبذة عن مدينة العلمين

تعد مدينة العلمين الجديدة واحدة من عدة مدن يطلق عليها في مصر مدن الجيل الرابع التي أنشئت وفق معايير عالمية لتحقيق التوسع العمراني المستدام.

المدينة لها مميزات بالجملة حيث طقسها المعتدل طوال العام وقربها من القاهرة والإسكندرية ومن بداية الكيلو 21 تقريباً ومياه البحر شديدة النقاء ويميزها وجود طيات صخرية ينتج منها بحيرات طبيعية تتكون بالطبوغرافيا الطبيعية للمكان وتكون مناطق آمنة للسباحة والرياضات المائية مثل منطقة مارينا ورأس الحكمة وسيدي عبدالرحمن، كما أن هناك ميناء في المنطقة من المرتقب أن ينافس ميناء الإسكندرية.

يميز العلمين أنها مدينة وليست قرية سياحية مغلقة ولا يجب الاعتماد فيها على الاقتصاد أحادي الجانب مثل السياحة، ولكن يجب توطين أنشطة اقتصادية متنوعة، فهي فرصة واعدة للاستثمار لعوامل متعددة على رأسها قرب المسافة وتوفر نمط حياة يصلح للأوروبيين، وفي الوقت ذاته يمكن أن تكون مقر إقامة لكثير من الأجانب، خصوصاً المتقاعدين. فالطقس حتى في ذروة الشتاء لا يقارن بأوروبا، وفي الوقت ذاته الحياة أرخص بكثير وتتوافر الخدمات كافة باعتبار وجود  كثير من العمالة من المحافظات المجاورة.

المدينة أيضاً بها خدمات قائمة بالفعل وطرق ممهدة ومطار في منطقة الساحل الشمالي، وهي مرشحة بقوة للتحول لمدينة مليونية وفرصة الامتداد فيها واسعة، ولكن هناك أشياء ينبغي مراعاتها مثل توفير المساكن للطبقات كافة، ومن بينها العمال ومقدمو الخدمات بأسعار مناسبة حتى لا تتكون مجتمعات عشوائية وغير منظمة حولها. كما أن إنشاء الجامعات ووجود طلاب ودارسين سيكون عاملاً رئيساً في وجود مجتمع متكامل ومحفز لكثير من المراكز البحثية على الوجود في المنطقة، كما أنه سيجعل هناك حياة طوال فترة الشتاء.

اخلاء مسئولية! : هذا المحتوى لم يتم انشائة او استضافته بواسطة موقع اخبار الكورة و اي مسؤلية قانونية تقع على عاتق الموقع مصدر الخبر : كورة بلس , يتم جمع الاخبار عن طريق خدمة ال RSS المتاحة مجانا للجمهور من المصدر : كورة بلس مع الحفظ على حقوق الملكية الخاصة بمصدر الخبر.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق